محمد مرسى

إهانة أمريكية لمصر بسبب مرسى والإخوان

مضى زمان قوة مصر السياسية

أوباما

لم يجرؤ رئيس أمريكى (سواء من الحزب الجمهورى أو الحزب الديمقراطى) من قبل على زيارة الشرق الأوسط بعد حرب أكتوبر 1973 دون زيارة مصر زعيمة الدول العربية وصاحبة المواقف .

هذا ما كان يحدث من قبل … أما فى عصر محمد مرسى والإخوان فالوضع تغير .

زار الرئيس الأمريكى كل من إسرائيل وفلسطين والأردن دون أن يعرج على مصر .

والسبب الواضح هو أن قدرة مصر على التأثير قد تدنت فى عهد محمد مرسى ، ولم يعد لها قدرة على فعل شئ سوى تلجيم حماس عن مناوشة إسرائيل .

جاء هذا بعد إحجام الولايات المتحدة عن استقبال محمد مرسى فى واشنطن منذ توليه الرئاسة فى مصر ، وكانت حجة الإخوان والطبالين للرئيس أن أمريكا تمر بمرحلة انتخابات ، أما وبعد الإنتخابات الأمريكية فلم يتغير شئ .

الإخوان مش حيعجبهم الكلام ده وحيقولوا مرسى قابل أوباما فى نيويورك وقاله مساء الخير .

خلص الكلام … أمريكا أصدرت أوامرها للإخوان بإحترام معاهدة السلام مع إسرائيل وعدم المطالبة بإجراء تعديلات عليها بخصوص تواجد القوات المسلحة المصرية فى سيناء وأصدرت أوامرها للإخوان بجمح لجام حماس فى غزة ، والرئيس محمد مرسى نفذ التعليمات وأشادت به إسرائيل وأمريكا .

إسرائيل دولة يهودية والقدس عاصمة موحدة لها

تصريحات الرئيس الأمريكى أوباما خلال زيارته لإسرائيل دعت الدول العربية للإعتراف بدولة يهودية فى إسرائيل (بدون عرب) وأكدت دعم القدس عاصمة إسرائيل الموحدة .

أين رد مصر على هذه التصريحات الإستفزازية …. لا شئ .

لا يستطيع أحد من الإخوان أن يعلق على تصريحات أوباما وإلا فقدوا التأييد الأمريكى .

راح فين هتاف الإخوان

ع القدس رايحين … شهداء بالملايين

 بكل تأكيد موقف مصر من القضية الفلسطينية قبل الثورة كان أشرف مما بعدها ومن ينكر ذلك فليأتى بدليل .

يا ألف خسارة على رجالة مصر …


إهانة مصر عربياً فى قطر على يد محمد مرسى

مليون خسارة على مكانة مصر عربياً

القادة العرب فى القمة العربية فى قطر

بمناسبة عقد القمة العربية فى حى قطر ، تعرضت مصر والشعب المصرى لإهانة كبيرة من القادة العرب .

فبعد تجاهل رئيس حى قطر استقبال رئيس مصر فى المطار ، لم يجد رئيس مصر قائد عربى واحد يلتقى به فى لقاء ثنائى غير رئيس الحى القطرى .

بعد أن كان القادة العرب يتهافتون على عقد لقاءات مع رؤساء مصر بدءاً من جمال عبد الناصر ثم أنور السادات ثم حسنى مبارك .

الرئيس المصرى إلتقى غير رئيس الحى القطرى كل من : على زيدان رئيس الحكومة الليبية ، وخضير موسى الخزاعى نائب الرئيس العراقى ، وأكمل الدين إحسان أوغلو الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامى .

طبعاً كل اللذين إلتقى بهم محمد مرسى هم رعاة الشحاتة المصرية …. وشكراً

ثم وأخيراً معاذ الخطيب رئيس المعارضة السورية

 


أطلبوا السياسية ولو من باكستان

عندما طالبت جبهة الإنقاذ وبعض الأحزاب والشخصيات السياسية فى مصر بتعيين حكومة جديدة محايدة برئاسة شخصية وطنية ليس لها انتماءات حزبية لتتولى الإشراف على الإنتخابات النيابية ، ثار الرئيس مرسى والحكومة على مثل هذا التوجه .

مير هزار خان خوسو رئيس وزراء باكستان المؤقتأما فى باكستان التى زارها الرئيس مرسى قبل بضعة أيام فقد أدى رئيس وزراء باكستان المؤقت مير هزار خان خوسو أمس اليمين الدستورية ليتولى  المنصب خلال فترة الاستعداد للانتخابات المقررة فى 11 مايو المقبل .

واختارت لجنة الانتخابات الباكستانية، أمس الأول ، القاضى السابق خوسو 84 عاما من  بين أربعة مرشحين للمعارضة والحكومة السابقة ، بعد إخفاق الأحزاب السياسية فى  الاتفاق على مرشح للمنصب فى هذه الفترة .

وسيشغل خوسو المنصب حتى يختار مجلس النواب عقب الانتخابات خليفة له ، وتشمل مهامه  إدارة الشؤون اليومية الحكومية وضمان انضباط العملية الانتخابية ،وتعهد خوسو بتوفير  الدعم لإجراء انتخابات شفافة .

وكانت الحكومة السابقة المنتخبة بشكل ديمقراطى أكملت  فترتها لخمسة أعوام فى 15 مارس الجارى 2013.

أطلبوا السياسية ولو من باكستان


الله يخرب بيت …. يا باكستان

مع أنى مش عارف محمد مرسى كان بيعمل أيه فى باكستان ، وأعتقد كثير منا مش عارف .

إلا أنى زعلان من أختنا باكستان لأنها لم تترفق بالشعب المصرى .

والترفق هنا كان فى صدمة الشعب المصرى لأن باكستان وبالأحرى أحد جامعاتها (ومش عارف أسمها أيه) قررت منح محمد مرسى لقب الدكتوراه الفخرية فى الفلسفة .

دكتوراه فخرية فى الفلسفة لمحمد مرسى من باكستان

بالذمة يا باكستان دكتوراه فى الفلسفة لمرسى ، يعنى مش كفاية خطب مرسى الفلسفية اللى مفيش حد بيفهم منها حاجة ، ولا هى ده الفلسفة .

يمكن تكون الفلسفة هى أن صناديق الإنتخابات تأتى برئيس ونفاجأ بأن الرئيس مروؤس ، ونفاجأ بأن الرئيس لا يعرف من الشعب المصرى غير أهله وعشيرته .

 أما وأنت رئيس مصر فليس من حقك أن تتعدى على العلماء اللذين تذخر بهم مصر ، فتسئ إلى التاريخ بغير علم ، والمفكر يوسف زيدان يوجه لك الرسالة التالية :

المفكر والأديب العالمى المصرى يوسف زيدان

رسالة يوسف زيدان إلى رئيس الجمهورية

مش عارف … مش عيب

بس بلاش تدخل نفسك فى حاجات عويصة عليك وعلى أهلك وعشيرتك اللى بيكتبوا لك الخطابات .

يعنى بيعرفش تتكلم فى خطب إرتجاية ومش عارف تقول خطاب مكتوب ,,,, طب أيه حكاية استاذ جامعة ورئيس قسم الفزياء وخطيب الإخوان .

 

منك لله باكستان


الرئيس المرؤوس

عيش … حرية … عدالة إجتماعية … كرامة إنسانية

بديع وخيرت ومرسى

هذا ما نادت به ثورة 25 يناير 2011 ، وحين جاء دور انتخابات رئاسة الجمهورية تسابق المتسابقون إلى الوعد بتحقيق تلك المطالب التى جاءت بالثورة ، وعلى حسب كم الوعود التى تسابق إليها المرشحون جاءت النتيجة النهائية لإنتخابات رئاسة الجمهورية ففاز بها صاحب أكبر الوعود وهو الرئيس محمد مرسى .

 محمد مرسى لم يكن فى يوم من الأيام صاحب رؤية أو مشروع بل كان بوق من أبواق الجماعة (المحظورة) ، فكان البوق للجماعة كعضو فى مجلس الشعب 2005 ثم بوق الجماعة برئاسته حزب الحرية والعدالة الذى إنشأ بفضل ثورة 25 يناير .

محمد مرسى كان حمامة الجماعة فى أمن الدولة فتفاوض معهم (بصفتهم ممثلين للسلطة الحاكمة) على حصة جماعة الإخوان من مقاعد مجلس الشعب .

هو أبداً لم يكن قيادى فى يوم من الأيام بل كان مرؤوس يطيع أوامر من هم قياديين بالفعل فى الجماعة أمثال محمد بديع وخيرت الشاطر .

وعندما دفعت به الجماعة إلى انتخابات رئاسة الجمهورية بديلاً عن خيرت الشاطر (المحروم من حقوقه السياسية) فاجأه الأمر الذى لم يكن يخطر على باله فى كل أيام عمره ، وهو الأمر الذى لم يستعد له على الإطلاق ، فجاء آداءه فى فترة الدعاية الإنتخابية أشبه بالأعمى الذى كُلف بعلاج مرضى العيون .

وأفرد من الوعود وأسرف فيها مدفوعاً بما قالت له جماعته أنها ستنقل الدولة المصرية إلى رخاء غير مسبوق متمثلاً فى مشروع النهضة (الوهمى) .

ثم أسرف فى الوعود أكثر فى جولة الإعادة فكانت وعود المائة يوم وإعادة تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور وغيرها ، فجاءت نتيجة الإنتخابات لصاحب أكبر قدر من الوعود (محمد مرسى) .

لا شك أن محمد مرسى رجل طيب بل قد يتعدى ذلك إلى السذاجة حينما صدّق ما قالت به جماعته له فخرج فى مشهد الثوريين فى ميدان التحرير ليفتح جاكته ويقول أنه لا يرتدى قميص مضاد للرصاص .

لم يكن هذا المشهد تمثيلياً ، بل لقد صدّق الرجل أنه سوف يستطيع بدعم أهله وعشيرته من تحقيق وعوده الإنتخابية .

ثم صدّق محمد مرسى مرة أخرى ترشيحات رؤسائه فى الجماعة لرجال الجماعة والموالين لهم والمتلونين للتعيين فى مناصب كثيرة فى الدولة بدعوى أنهم سيكونون عوناً له فى تنفيذ وعوده الإنتخابية .

ثم صدّق خطة الجماعة فى النهوض بالإقتصاد التى اعتمدت على السلف والديون ودافع عنها بكل ما أوتى من قوة .

ثم صّدق أن الإنتهاء من الدستور بهذا الشكل المخزى ومواده العجيبة والإسراع بالإستفتاء عليه وتحقيق (نعم) سوف يهدئ البلد ويحقق الإستقرار .

وصدّق أن الإعلان الدستورى فى 22/11/2012 الذى قسم البلد هو الحل لإقرار دستور لا يرقى إلى دستور موزمبيق .

وعد ثم وعد ثم أسرف فى الوعود

صدّق ثم صدّق ثم تعامى عن الواقع

فلم يصل إلى شئ بعد أكثر من 200 يوم منذ تولى الرئاسة

لقد نفذ محمد مرسى كل ما قالته له جماعته بكل صدق … فلا أهلاً بك أيها الرئيس المرؤوس

تعليق واحد المزيد...

القصة الكاملة لتغيير نتيجة الانتخابات الرئاسية لإنجاح مرسى وإسقاط شفيق

شفيق كان يتهيئ لخطاب النصر .. وفوجئ بإعلان فوز مرسى !

اجتماع مغلق بين العسكرى والشاطر والكتاتنى للاتفاق على تفاصيل الصفقة

طنطاوى يكره شفيق وسليمان .. منع اللواء من الترشيح .. ولم يكن يتخيل وصول الفريق لمرحلة الإعادة

المجلس العسكرى دعم عمرو موسى فى الجولة الأولى .. وفشل فى التوصل لاتفاق مع صباحى ليصبح نائبا له

طنطاوى قال لمساعديه : شفيق عارف كل حاجة .. لكن مرسى ممكن التعامل معه

 

القصة الكاملة لتغيير نتيجة الانتخابات الرئاسية لإنجاح مرسى وإسقاط شفيق

فى الثالثة والنصف من بعد ظهر يوم إعلان نتيجة انتخابات إعادة رئاسة الجمهورية ، كان الفريق أحمد شفيق يجلس فى منزله ومعه بناته الثلاث ولواء طيار صديق مقرب منه ينتظر إعلان فوزه برئاسة الجمهورية ، لكنه فوجئ بالمستشار فاروق سلطان رئيس المحكمة الدستورية العليا فاروق سلطان يعلن فوز مرشح الإخوان الدكتور محمد مرسى .. ومع أن خبرا مثل هذا نزل كالصاعقة على شفيق ومن معه لكن المرشح الذى خسر للتو منصبه ، ضرب كفا بكف .. وكان هذا هو مشهد الختام لأكثر أسبوع عصيب لم تعشه حملتا شفيق ومرسى فقط ، وإنما كل الشعب المصرى ، الذى لم يكن يعلم ما يدور فى الخفاء ، وكيف تحول فوز شفيق إلى خسارة وبدلا من أن يذهب إلى القصر الجمهورى سافر إلى أبو ظبى بينما حل مرسى فى قصر العروبة .

 

مشهد الأسبوع الانتخابى الساخن والمتوتر جدا بدأ صباح الاثنين ، اليوم التالى للانتخابات ، بطلب نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين خيرت الشاطر ، ورئيس مجلس الشعب المنحل سعد الكتاتنى للقاء مغلق مع قيادات عسكرية بارزة .. خلال اللقاء تم إبلاغ المسئوليين الإخوانيين ، أن نتائج فرز أصوات الناخبين فى جولة الإعادة تشير إلى فوز محمد مرسى ، مع إضافة مهمة أن هناك طعون يمكن أن تغير النتيجة وتحول مرسى من فائز إلى خاسر ، وبالتالى تم عرض صفقة سرية على الإخوان : إعلان نجاح محمد مرسى فى مقابل أن يكون من حق المجلس الأعلى للقوات المسلحة تعيين وزراء الدفاع والداخلية والخارجية ، وتنتقل كافة ملفات الأمن القومى إلى المؤسسة العسكرية ، وألا يأخذ الرئيس أية قرار دون الرجوع إلى المجلس العسكرى .

  ( أكمل القراءة … )

2 تعليقات المزيد...

محمد مرسى رئيس غير لائق طبيا لمنصب رئيس الجمهورية

محمد مرسى رئيس غير لائق طبيا لمنصب رئيس الجمهورية

أضف تعليقك المزيد...




  • مختارات من الفيديو

    أغنية ملناش غير بعض

  • أقسام المدونة

  • أحدث المقالات

  • جميع الحقوق محفوظة © لشركة المستقبل لتكنولوجيا المعلومات
    موقع ومدونة مصر أولاً هى أحد مشروعات شركة المستقبل لتكنولوجيا المعلومات   | يعمل بواسطة WordPress